الأحد، 27 ديسمبر، 2009





تخيل كم احببت؟؟؟؟


ومازلت تصدق انك الاول


كيف لى ان اكذب عليك


كيف لى الا اخبرك امرا


لك الحريه فى تركى لكن كان يجب ان تعلم


لست اول من زار قلبى لست اول من سكن به


ادعونى بالقاسيه ادعونى باى شئ لكنى لن اغشك ايه الغالى


ولست ارى سببا لكل ثورتك تلك


من منا لم يحب ؟ من منا انتظر القدر


صريحه انا فتقبلنى كما انا وكما احببت




ليست هناك تعليقات: