الجمعة، 1 أبريل، 2011

كن سيدى كماتشاء..لكن معى لا تكن سوى مدللى
او مارس معى كل انواع العذاب لكن عنى لا تبتعد..
اذابنى الفراق ..ايام ان ودعتنى
وعذاب قلبى لا يطاق..اينه عاشقى
تهت انا حين الوداع ..غرقت فى قاع الظلام
ومددت يدك انقذتنى..فاكمل معى..كن مأمنى
ياسيدى
احببتك سنوات طوال
ووعدت نفسى بان تكون رجلى الوحيد
حتى وان فرقنا القدر...
قد زادنى العند حبا لحبك..اعاند نفسى لأجلك
انا لك
ولست حقا سيئة الطباع
لم افارقك..ولم تفارقنى ..مازلت حبيب قلبى تسكننى
عنوانى انت وان غبت عنك فنتظرنى..قريبا سيكون اللقاء

ليست هناك تعليقات: