الاثنين، 21 نوفمبر، 2011

بحبك



اريد ان ابكى بشدة واكتب كل مابصدرى من الم.. انت ياسيدى الان تود تركى..تود هجرى والى الابد!!...
كيف لك ان تختار موتى.. تختار قتلى... ولا تحمل بقلبك لى اى ندم... لست اظنك بتلك القسوة ..فانا لم اعهدك ابدا قاسى
تحبنى ..بل تعشقنى ..فانا اميرة احلامك وسيدة عمرك ومليكة روحك واثق تمام الثقه بذلك..فلا تجادل ولا تقاوم.. واقترب
فلنجعل الحياه كما نريدها نحن وليس كما يراها البعض... لسنا ب الملائكة ولكننا بشر نحب وننتظر .. لنا قدر.. وانت يا سيدى قدرى وانا لك
ان اردت او انسحبت انا لك.. رغما عن الايام وكل ما تداريه عنا.. قلبى هذا المتيم بك يرفض خضوعك لعقلك واستسلامك له.. دعك من اى شئ كان يكفينا اننا معا نحيا على امل اللقاء والحياه معا شبابا وكبارا وحتى الموت... ولتدع عشقنا يتحدث والايام ستوضح لك حبى ورغبتى فيك قبل كل الاشياء التى دوما احسبها بعدك.. فانت دائما الاول والاول والاول وبعدك اى شئ.. حفظك الله لى ودمت معى مادمت احيا.

ليست هناك تعليقات: