السبت، 19 نوفمبر، 2011


لتثق ان هذا فراق يحمل دموع من نار..فـــ
الويل لك ان اقتربت وابتعدت كما عادتك،،،
الويل لك من قلب محطم تملئه الاهات.....
من ذكرى تعصرنى حنينا ومرا على عمر فات،،
الويل لك بحسرة تسحق قلبى كلما مررت هناك..
الويل لك..كتب دعائى فى السماء..فقد...
طال ليلى وازداد ظلاما.. وكثرت احلامى السواد..
الويل لك من امانى قتيلة الفؤاد.. ومن انت يا انت
كى تحكمنى وتكون قاض وجلاد.. قطعا لست حبيبى
ولست شخصا تعبده النساء... نكرة انت بين الرجال
والويل لك.....
مدمت حية وبعمرى عمر ....
سيظل قلبى يدعو عليك حتى الممات.

ليست هناك تعليقات: