الجمعة، 20 يناير، 2012

اموت الما لأجلك... وانت.. ماالذى تفعله بى؟؟!!
صرت الان لغيرك.. قلبى ملكه هو ..
لكن بعض منى يشتاق لأبتسامتك ومحو حزنك...
ربما اخونه ..بسؤالى عنك .. لكن قلبى يتالم حقا لأجلك
فـ بالله عليك ..كن بخير ولا تحزن يوم.

ليست هناك تعليقات: