الأربعاء، 3 ديسمبر، 2008

اهجرنى اينما تكون

بركان غضب اعمانى
ذل وقهر وحب اردانى
الموت حبك والهجر طبعك
اكرهك واكره كيانى
الروح روحك والعقل عقلك
واشكو ضعفى امامك
بسواد الارض اصبحت أرانى
وكأمطار الشتاء يكون بكائى
ظهرت بحياتى كنورا وضياء
نقشت بعشقك اجمل معانى
عرفت بك الاشتياق
وكيف تكون الامانى
رسمت طريقى الى السماء
اخذت بيدى للنجوم
وبعد حياه وحب لا يموت
تركت الالم يرقص فى غرور
هجرت وبعت للمجهول
خلفت ورءك تعجب وذهول
ورغم الاسى مازلت تسكن فى الضلوع
مازلت تؤم الروح
لكنى اكره احتلالك
وارفض وجودك
فاهجرنى اينما تكون
فقد مللت الحياه بين اكون او لا اكون

ليست هناك تعليقات: