الأحد، 20 فبراير، 2011

معلمى وسيدى ومليك قلبى
جئتك باعتراف انت حقا تعلمه
عشقك الذى بات يحتلنى ...
حين النهار وفى المساء..
وحتى اوقات خلوتى
طيفك هذا الجميل..
وجهك الاسمر الاصيل
وتلك العينان
ااه من ولعى بها
وهذا الفم ,,
الذى يدللنى حبا وعشقا
كم حلمت بحلو شهده
يارجل لن تكفينى كلماتى لوصفة
أحبك وأحبك وأحب حبك الذى امتلكنى
وصرت بك وبه مــتــيـمــة

ليست هناك تعليقات: