الجمعة، 29 أبريل، 2011

اجده كاتهام حين يخبرنى انه يحبنى اكثر يشتاقنى اكثر يفتقدنى اكثر
كيف يعلم مابداخلى وكيف يحكم هو ..ياسيدى لو كنت معى لتاكدت انك مهما عشقتنى لن تصل الى مدى حبى وعشقى لك
احبك رغم غضبى وحيرتى فيك

ليست هناك تعليقات: