الأحد، 5 يونيو، 2011

اغار من اى شئ ياخذك منى ولو للحظات ॥حتى لو كانت اشياء تهتم بيها لأجلى।

.................

لم يزكر ابدا انى احببته...تابع كلامه دون توقف ..وفى النهايه قال
كنت اظن اننا يوما ما احباب...
وتوقف هو عن الكلام وتوقفت الاشياء حولى..هل هذا الرجل هو من عشقت؟!!
كانت القسوة تطل من كل حرف يتفوه به..وكانت الذكريات تلاحقنى حتى اختنقت بالبكاء
امام عينيه العمياء...ليتنى يوما لم احب।
...........................


.......
كلما رن هاتفى اسرع وانا على يقين بانه لست انت.. لكنى ورغم عنادك لم افقد الامل بعد فى عودتك
او اتصالك॥او همسه فى رساله تحمل حبك الذى بدونة انا لا شئ

............................


......
يقولون دائما ان لا مجال للبعد وانه النهايه لحياتهم..لكنهم سرعان ماينسون ويبدئو فى الرحيل حتى الموت
.....





ليست هناك تعليقات: